القائمة الرئيسية

الصفحات

ارتفاع ضغط الدم: الأسباب والأعراض والعلاج

 

ارتفاع ضغط الدم الأسباب والأعراض والعلاج
ارتفاع ضغط الدم

ما هو ارتفاع ضغط الدم؟

ضغط الدم المفرط هو ارتفاع ضخ الدم عن معدلاته الطبيعية، والتى تبلغ 120 مم زئبق للضغط الانقباضي، و80 مم زئبق للضغط الانبساطي، لتصبح 140/90 أو أكثر.


أعراض الإصابة بارتفاع ضغط الدم

لا توجد أى علامات أو أعراض ظاهرة للمرض غالبا حتى إذا وصلت مؤشرات الضغط الدموى لمستويات خطيرة، وقد يعانى عدد قليل من الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم من: الصداع أوضيق التنفس، أوحدوث نزيف من الأنف، خاصة إذا ارتفعت مؤشرات الضغط إلى درجات عالية. اقرأ أيضا: كيفية علاج الحموضة وحرقان المعدة طبيعيا


الوقاية من مرض ارتفاع الضغط

إذا بلغ الشخص 18 عاما، فيجب أن يقيس مؤشرات الضغط مرة واحدة على الأقل كل عامين، وإذا بلغت من العمر 19 إلى 39 عاما فيجب أن تقيس ضغطك الدموى مرة واحدة على الأقل يوميا. إذا تم تشخيصك بارتفاع ضغط الدم، فيجب أن تقيس الضغط الدموي بشكل متكرر على مدار اليوم. 


أنواع ارتفاع ضغط الدم من حيث السبب

1- ارتفاع ضغط الدم الأساسي

بالنسبة لمعظم البالغين المصابين به، فلا توجد أسباب واضحة أو محددة للإصابة بارتفاع ضغط الدم.


2- ارتفاع ضغط الدم الثانوي

يحدث بسبب الإصابة بحالة مرضية أخرى، وغالبا يظهر فجأة، ويسبب ارتفاع ضغط الدم بمستويات أعلى من ضغط الدم الطبيعي، وقد تتسبب بعض الأدوية فى الإصابة بهذا النوع.


من أبرز مسبباته أيضا: أمراض الكلى، والإصابة بمرض انقطاع التنفس المفاجئ خلال النوم، وأورام الغدة الكظرية وأمراض الغدة الدرقية، وتناول بعض الأدوية مثل: أدوية البرد، وحبوب منع الحمل ومزيلات الاحتقان ومسكنات الألم، وبعض الأدوية المخدرة مثل:الكوكايين بالإضافة إلى تناول الخمور. اقرأ أيضا: علاج الإمساك بطرق منزلية


أنواع قياسات الضغط الدموي

حسب قياسات ومؤشرات الضغط الدموى، فإنه ينقسم إلى أربعة أنواع:

1- ضغط الدم الطبيعى: يكون أقل من 120/80 مم زئبق.

2- مرحلة ما قبل ارتفاع ضغط الدم "Prehypertension": يبلغ فيه الضغط الانقباضى من 120 إلى 139، والانبساطى من 80 إلى 89.

3- المرحلة الأولى من مرض ارتفاع الضغط حيث يبلغ الضغط الانقباضي 140/159، والانبساطي 90/99.

4- المرحلة الثانية من مرض ارتفاع الضغط حيث يعانى المريض المصاب من مضاعفات كثيرة، ويبلغ ضغط الدم الانقباضي 160 أو أكثر، والانبساطي 100 أو أكثر.


أسباب الإصابة بارتفاع ضغط الدم 

1- التقدم فى السن: حيث ترتفع فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم، كلما تقدم الإنسان فى السن، وفى عمر 45 يصبح الرجال أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم، بينما تصبح السيدات أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض بعد بلوغ عمر 65.


2- العِرق: حيث أن الأشخاص أصحاب البشرة السوداء غالبا ما يصابون بشكل مبكر بارتفاع ضغط الدم، كما يصبحون أكثر عرضة للإصابة بالأزمة القلبية أو السكتة الدماغية أو الفشل الكلوى. اقرأ أيضا: أعراض فيروس سي وأسبابه وكيفية علاجه والوقاية منه


3- العامل الوراثى: فهناك احتمال كبير للإصابة به إذا كان هذا المرض المزمن شائعا فى عائلتك.


4- السمنة وزيادة الوزن.


5- عدم ممارسة الرياضة.


6- التدخين: فإنه يدمر الجدار المبطن للأوعية الدموية بجانب دوره فى الإصابة بارتفاع ضغط الدم.


7- الإسراف في الأطعمة الغنية بالملح والوجبات السريعة، حيث يتسبب الملح في جعل الجسم يحتفظ بقدر أكبر من السوائل، ويساهم فى رفع ضغط الدم.


8- تناول كميات قليلة من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم وفيتامين د مثل: الموز واللبن والأسماك والخضروات.


9- الإفراط فى تناول الخمور.


10- التعرض للكثير من الضغوط والقلق والتوتر.


11- الإصابة بأمراض الكلى أو السكرى. اقرأ أيضا: أهم أسباب ضعف الذاكرة والنسيان وعدم التركيز وطرق العلاج


مخاطر ارتفاع ضغط الدم

ربما تكون مصابا بارتفاع ضغط الدم لسنوات طويلة دون أن تعي ذلك؛ لأن أعراض المرض لا تظهر فى الأغلب كما بينا سابقا، مع أنه يُحدث تلفا فى الأوعية الدموية ويضر بصحة القلب. مع مرور الزمن ترتفع فرص الإصابة بالأزمات القلبية والسكتة الدماغية، بالإضافة إلى ارتفاع فرص الإصابة بمشاكل الذاكرة والنسيان، و ضيق أو ضعف الأوعية الدموية فى الكلى وضيق وزيادة سمك الأوعية الدموية بالعين والقصور القلبى.


علاج ارتفاع ضغط الدم

يتوفر الكثير من أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم والتي يصفها الطبيب المعالج حسب الحالة المرضية.


عادات صحية يجب أن يتبعها مريض ضغط الدم

هناك بعض العادات الصحية التى يجب أن يتبعها مريض الضغط، وتشمل:

  • اتباع نظام غذائي صحي، والحد من تناول الملح.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم.
  • التوقف عن التدخين.
  • التخلص من السمنة وفرط الوزن والتمتع بالوزن الصحي.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن التوتر والقلق والضغوط النفسية.


أطعمة ومشروبات لخفض ضغط الدم

هناك بعض الأطعمة التى تساهم بشكل كبير فى خفض الضغط الدموي المرتفع، منها: السبانخ واللبن منزوع الدسم وبذور عباد الشمس والبقوليات والموز والبطاطس المسلوقة وفول الصويا والشيكولاتة الداكنة.


كما أن هناك مجموعة من الأطعمة والمشروبات التى تعمل على خفض ضغط الدم المرتفع، منها: عصير البنجر وعصير الكركديه المنقوع وبياض البيض والبطيخ والزبادى. اقرأ أيضا: تعرف على مرض البواسير.. أسبابه وأعراضه وكيفية علاجه


مكملات غذائية طبيعية لخفض ضغط الدم

توجد بعض المكملات الغذائية التى تساهم كذلك فى خفض ضغط الدم مثل:

  1. كبسولات الأوميجا 3 الموجودة فى السالمون والتونة والماكريل.
  2. حمض الفوليك أسيد.
  3. بعض المعادن مثل الكالسيوم والماغنسيوم والبوتاسيوم.


reaction:

تعليقات