القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار[LastPost]

واتساب يؤجل تنفيذ شروط الاستخدام الجديدة لمدة ثلاثة أشهر لإيضاح الحقائق

واتساب وشروط الاستخدام الجديدة
واتساب وشروط الاستخدام الجديدة

واتساب يؤجل تنفيذ شروط الاستخدام الجديدة لمدة ثلاثة أشهر 


واتساب وشروط الاستخدام الجديدة

بسبب العديد من الانتقادات بعد الإعلان عن تغيير في شروط الاستخدام الخاصة بواتساب، قررت منصة المراسلة واتسآب تأجيل تنفيذ شروط الاستخدام الجديدة لمدة ثلاثة أشهر؛ في محاولة لطمأنة المستخدمين بشأن حماية بياناتهم الشخصية.


صرحت الشركة: "نحن الآن نؤجل التاريخ الذي سيتعين على المستخدمين بحلوله مراجعة البنود والموافقة عليها"، التغييرات التي كان من المفترض أن تدخل حيز التنفيذ في 8 فبراير، لن تدخل حيز التنفيذ حتى 15 مايو.


اقرأ أيضا: كيف يمكنك تعيين خلفيات مخصصة على واتساب للمحادثات الفردية


في الأسبوع الماضي، طلبت واتساب من مستخدميها البالغ عددهم ملياري مستخدم الموافقة على شروط جديدة قبل 8 فبراير وإلا لن يمكنهم الوصول إلى حساباتهم.


هذا القرار تم تفسيره من قبل العديد من المنتقدين على أنه محاولة من قبل النظام الأساسي لمشاركة المزيد من البيانات مع الشركة الأم فيسبوك Facebook، والتي قامت بشراء WhatsApp عام 2014.


أسباب شروط الخصوصية الجديدة للواتساب

أصرت الشركة على ضمان أن التحديث لن "يعزز القدرة على مشاركة البيانات مع فيسبوك"، ولكنه كان يهدف في المقام الأول إلى مساعدة الشركات على التواصل بشكل أفضل مع عملائها من خلال المنصة.


يهدف التطبيق بشكل خاص إلى السماح للمعلنين ببيع منتجاتهم مباشرة على واتساب، كما هو الحال بالفعل في الهند، حيث تعتبر الهند أكبر أسواقها مع 400 مليون مستخدم.


وصرحت الشركة: "نعلم أنه كان هناك ارتباك ومعلومات خاطئة بخصوص هذا التحديث، ونرغب بمساعدة الجميع على فهم مبادئنا والحقائق".


اقرأ أيضا: بعد شروطه الإلزامية الجديدة... إليك أفضل البدائل لتطبيق واتساب


ستظل محادثات واتس اب محمية بالكامل، ولن يتمكن Facebook أو WhatsApp من رؤية هذه الرسائل الخاصة.


تسبب الإعلان خلال الأسبوع الماضي عن التحديث الجديد في حالة من الذعر والغضب لدى الكثير من المستخدمين، الذين شعروا بالقلق من التخلي عن القيم التأسيسية لتطبيق واتساب، والذي بنى التطبيق سمعته على حماية البيانات بشكل خاص.


قامت الشركة بمحاولة إخماد النيران بإعلانات مطمئنة وحملات إعلانية، إلا أن الخدمات المنافسة الأخرى استفادت من الارتباك وشهدت ارتفاع تنزيلاتها مثل: Signal وTelegram.


حتى أن Elon Musk رئيس Tesla غريب الأطوار قام بحث متابعيه على تويتر على استخدام تطبيق سيجنال، والذي يعتبر أحد أكثر التطبيقات أمانا.


وقد اعترفت Signal يوم الجمعة الماضي على تويتر بأنها واجهت "صعوبات فنية" في مواجهة تدفق المستخدمين الجدد.


وصرحت الشركة يوم الجمعة الماضي: "أضفنا خوادم جديدة وقدرة إضافية دون توقف كل يوم هذا الأسبوع، ولكن ما حدث اليوم يتجاوز توقعاتنا الأكثر تفاؤلاً".


reaction:

تعليقات