القائمة الرئيسية

الصفحات

شاهد بالصور | العثور على كلب وسط الجليد عمره 18 ألف عام

غرائب وعجائب
غرائب وعجائب | العثور على كلب وسط الجليد عمره 18 ألف عام

وجد العلماء جسما محفوظا في جليد التربة الصقيعية السيبيرية بشكل محكم، وبعد الفحص تبين أنه كلب يبلغ من العمر 18 ألف عام، يطلق عليه «دوجر».

اشتبه العلماء في نوعه ما إذا كان كلبًا أم ذئبًا، وقد تمت دراسته بواسطة الباحثين "لاف ديلن" و"ديف ستانتون" منذ ذلك الحين محاولين التعرف على ما إذا كان ذئبًا أم كلبًا؛ حيث أنه يأتي من النقطة التاريخية التي حدث فيها تهجين الكلاب.

في حالة إن كان كلبا فسوف يساعد الباحثين على معرفة المزيد عن وقت ترويض الكلاب، تقول أستاذة علم الوراثة التطورية "لاف"، عندما تمسك به، فإنه يبدو وكأنه حيوان ميت من فترة قليلة.

تظهر الصور الكلب مغطى بالفراء لكن قفصه الصدري مكشوف ومغلق العينين، بالإضافة إلى مجموعة محفوظة تمامًا من الأسنان.

وأضافت "لاف"، "إنه لأمر مميز للغاية أن تمسك به وتشعر كأنه حيوان لم يمت من فترة طويلة، فجسده كما هو لم يتغير"، كما أوضحت: "عاش الحيوان مع أسود الكهوف ووحيد القرن الصوفي والماموث، لذلك هو اكتشاف مميز، وقد حافظ عليه الجليد بشكل مثير للدهشة".

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع